الرئيسية أخبار خلال فعاليات المخيم التدريبي للرياديات.. غزّة “المخزن الاستراتيجي للإبداع والتميز”

خلال فعاليات المخيم التدريبي للرياديات.. غزّة “المخزن الاستراتيجي للإبداع والتميز”

2 ثانية
0
0
حجم الخط
    شارك عبر

غزة – صابرين محمد عزيز

بدأت فعاليات المخيم التدريبي لمشروع رياديات اليوم الاثنين، لدعم الأفكار الريادية في جنوب قطاع غزة، التي تقيمه جمعية المستقبل للثقافة والتنمية، بهدف التمكين الاقتصادي للنساء في المناطق المهمشة.

وبمشاركة 48 مجموعة ريادية من النساء، تستمر الفعاليات لستة أيام، ثم اختيار 35مجموعة ويستمر الاختيار حتى 15، للمشاركة في تدريب موسع يمتد لشهر ونصف، وتحرص جمعية المستقبل على تقديم تدريب متخصص لاستفادة المشاركات بشكلٍ كبير للتأهيل في مشاريعهن.

ويعد المشروع الأول من نوعه الذي يركز على جنوب القطاع في مجال ريادة الأعمال، والتركيز على الرياديات نظرًا لخصوصية هذه الفئة، والطاقات الموجودة فيها بشكل كبير.

الريادة حل البطالة

وقال المهندس أحمد ماضي من جمعية المستقبل للثقافة والتنمية، خلال افتتاح الفعالية “نطلق المخيم التدريبي لكي يكون إضافة نوعية على مؤسسات المجتمع المدني في مجال ريادة الأعمال”.

ووضح أنهم غيروا خطة العمل في الجمعية لتكون إنشاء شركات وريادة أعمال عوضًا عن التدريب الاقتصادي للمشاريع الصغيرة، مضيفًا “لكي نحقق أكبر قدر من الاستفادة، ونشر ثقافة ريادة الأعمال على مستوى محافظات جنوب قطاع غزة بالتعاون مع شركائنا في كافة المؤسسات الدولية والمحلية”.

بدوره، لفت المستشار الاقتصادي في القنصلية الأمريكية في القدس، عمر حمد إلى الارتفاع الكبير في نسبة البطالة الذي وصل 46.4% قائلًا:” للتقليل من حدة البطالة اخترنا ريادة الأعمال لدعم الشباب من خلال إعطائهم فرصة بإثبات نفسه في مشروع يفكروا به، ففي هذه الحالة تكون الديمومة للمشروع أكبر”

ودعا المستشار جميع الشباب للتفكير في مشاريعهم الخاصة التي يبدؤوا بها بأنفسهم، “فالمجتمع الدولي يبحث بشكل جدي في مشروع طموح لدعم مناطق سكنية، وتوسيع منطقة غزة، وتوسيع مناطق صناعية أخرى، بدعم المجالات الصناعية” حسب قوله

 

رسالة من المجلس الأعلى

ولأن الشباب بناة المستقبل، نقل ممثل المجلس الأعلى للإبداع والتميز، د.عبد الكريم المدهون، رسالة من المهندس عدنان سمارة، مستشار رئيس الإبداع والتميز، للرياديات حاملًا كل الدعم ولجمعية الحاضنة لهم، منوهًا إلى أن غزة “المخزن الاستراتيجي للإبداع والتميز”.

وتمنى المدهون أن تستقر البلاد سياسيًا، وتحقيق حلم الدولة، لتستطيع غزة تسطير نفسها بأروع الصفحات في التنمية، داعيًا كل الرياديين والرياديات تقديم مشاريعهم إلى المجلس الأعلى للنظر إليه ودعمه ماليًا إذا لزم الأمر.

“وابتداءً من يوم الخميس فعاليات الأسبوع الريادي، سجل عشرون طالب جامعي وطالبة، للمشاركة في مسابقة التحدي، تقوم الفكرة على تدريبهم على كيفية حل المشكلات الاستراتيجية، وفي نهاية اليوم الأخير من المسابقة يطرح عليهم أفكار وتقسيمهم إلى مجموعات، لحل المشكلة تحريريًا وتقديم جوائز عالية جدًا للمبدعين والرياديين” كما قال المدهون.

وحثّ المهندس حسن عمر الخبير في ريادة الأعمال من الضفة الغربية، خلال استضافة عبر الـ”سكاي بي” الرياديات إلى عدم الخوف من الفشل، مشيرًا إلى أن النجاح ليس ضروريًا وإنما التعلم هو المهم في هذه المرحلة.

وفي ختام اليوم التدريبي الأول، عرض المهندس يوسف الحلاق، من حاضنة الأعمال وتكنولوجيا المعلومات في الجامعة الإسلامية، مقدمة حول موضوع ريادة الأعمال، لتعريف المشاركات بالصفات الريادية التي يجب أن تتحلى بها، والخطوات التي تمر بها المشاريع حتى تصل إلى النجاح، بالإضافة إلى الفرق بين المشاريع الريادية والصغيرة، وتقديم نماذج ريادية من المجتمع المحلي.

وتتركز المشاريع حول أعمال التصميم والديكور لمباني صديقة للبيئة، والأشغال اليدوية، وجهاز منزلي لعلاج التعرق الزائد، والمراكز التعليمية، وتصنيع الشموع بروائح مختلفة من خلال التكنولوجيا، بالإضافة إلى إعادة تدوير الاشياء القديمة والخامات المتمثلة بالبلاستيك لتصنيع منتج جديد، وشركات إعلامية.

 

          

          

Facebook Comments
عرض مقالات ذات صلة
Load More By فريق التحرير
Load More In أخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بامكانك الاطلاع على

صندوق ابتكار يعلن عن الاستثمار في Receet

رام الله، فلسطين (25/03/2019) – أعلن صندوق ابتكار في الخامس والعشرين من آذار، 2019 عن…