الرئيسية أخبار المجلس الأعلى للإبداع والتميز يختتم فعالية “تحدي حلها”

المجلس الأعلى للإبداع والتميز يختتم فعالية “تحدي حلها”

3 ثانية
0
0
حجم الخط
    شارك عبر

اختتم المجلس الأعلى للإبداع والتميز، أمس الأحد، فعالية “تحدي حلها”، والتي استمرت لمدة ثلاثة أيام، بمشاركة 34 مشارك ومشاركة من الجامعات الفلسطينية. تأتي هذه الفعالية ضمن فعاليات الأسبوع العالمي للريادة، والذي نظمه بنسخته الفلسطينية، المجلس الأعلى للإبداع والتميز بالشراكة مع مؤسسة نمو فلسطين للحلول التطويرية.

شارك في حفل الختام كل من رئيس المجلس الأعلى للإبداع والتميز، المهندس عدنان سماره، ومحافظ محافظة أريحا والأغوار، السيد ماجد الفتياني، و رئيس شركة كهرباء القدس يوسف الدجاني، و مدير عام شركة كهرباء القدس، هشام العمري، ورئيس لجنة التحفيز والاستكشاف، د. صفاء ناصر الدين، والرئيس التنفيذي للمجلس، المهندس زياد طعمه، بالإضافة إلى عدد من الشخصيات الاعتبارية.

وفي كلمته الافتتاحية، رحّب السيد سماره بالحضور وتقدم بالشكر لشركة كهرباء محافظة القدس على تبنيها واستضافة هذه الورشة في الحاضنة الفلسطينية للطاقة، كما أثنى على جهود المبدعين والمبدعات الذين شاركوا في هذه الفعالية من أجل إيجاد حل لمشكلة تواجه قطاع الطاقة في غضون 12 ساعة متواصلة. وأكد لهم بأن المجلس يعمل كمظلة لجميع المبدعين، مشجعًا إياهم على الاستمرار في أفكارهم الإبداعية وتحويلها إلى مشاريع فعلية، لافتًا إلى أن المجلس سيتابع مشاريعهم لاحتضان تلك التي تفيد قطاع الطاقة.

من جهتها عبرت رئيس لجنة التحفيز والاستكشاف د. ناصر الدين عن فخرها بالمشاركين لتفاعلهم مع ورشات العمل التي نظمت في الفعالية، ولقدرتهم على تطبيق ما تم تقديمه في تلك الورشات من أجل تقديم مشروع في غضون 12 ساعة، كما أكدت بأن المجلس سيتابع المشاريع المفيدة وسيدعم كافة المبدعين.

من جانبه أثنى محافظ محافظة أريحا والأغوار، السيد ماجد الفتياني على أنشطة المجلس التي تعمل على إشراك الشباب المبدع والريادي، كما قال أن فكرة الرئيس لتأسيس المجلس هي فكرة رائعة وأن هذه الفعالية

وقال رئيس شركة كهرباء محافظة القدس، السيد الدجاني بأن الشركة على استعداد لاستقبال فعاليات وأنشطة مثل فعالية “تحدي حلها” مؤكدًا أن إشراك الشباب المبدع هو الطريقة الأمثل من أجل إيجاد حلول للمشاكل التي تواجه القطاعات الاستراتيجية في فلسطين.

جدير بالذكر بأن فعالية “تحدي حلها” التي عقدت لثلاثة أيام في الحاضنة الفلسطينية للطاقة، تضمنت 5 ورشات عمل، قدمها مختصون فلسطينيون. حيث قدم كل من السيد ليث قسيس من الحديقة العلمية، والسيد زاهر بسيوني من مؤسسة ليدرز، ورشات عمل حول مفهوم الريادة والشركات الناشئة. وقدم كل من السيد عمر العارف من مؤسسة النيزك، والسيد هاني غوشة من الحاضنة الفلسطينية للطاقة، ورشات بعنوان “من العقل إلى العمل”. وفي اليوم الثاني، قدم السيد سري طه، من روابي تك هب، ورشة حول كيفية كتابة خطة العمل وأهم عناصرها، كما قدم رئيس اتحاد الصناعات الورقية المهندس أيمن صبيح والسيدة ليلى عقل من مؤسسة ريدكرو، ورشات عمل عن تسويق الأفكار والترويج لها. أما آخر ورشة فقدمها كل من المدير التنفيذي للحاضنة الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات “بكتي”، ومدير مركز حسيب الصباغ السيد علاء حطاب، وكانت حول كيفية عرض الأفكار على المستثمرين.

وبالنسبة للفرق التي خاضت التحدي، فقد فازت 4 فرق بثلاثة مراتب، فقد فاز بالمرتبة الأولى فريق “شركة رواد للاستشارات الكهربائية”، وأعضاؤها: أنس خلف، وأمل شومر، وعلاء برهان عبيد، ومؤيد نصر، أما في المرتبة الثانية فاز فريق “دماس” وأعضاؤه: أحمد الأحمد، وابراهيم عباهرة، وبلقيس أبو الضبعات، ورهف الطاهر، والمرتبة الثانية مكرر فقد فاز فريق “SSL” وأعضاؤه: محمد حسني، وهاني طعمة، وحكم عمرو. وفي المرتبة الثالثة جاء فريق “Aurora” وأعضاؤه ديمة بلالطة، وأنس قراقع، وصادق عويضات.

     

 

Facebook Comments
عرض مقالات ذات صلة
Load More By فريق التحرير
Load More In أخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بامكانك الاطلاع على

صندوق ابتكار يعلن عن الاستثمار في Receet

رام الله، فلسطين (25/03/2019) – أعلن صندوق ابتكار في الخامس والعشرين من آذار، 2019 عن…