الرئيسية تقارير الفائز الأول بـ”ستارتب ويكند” غزّة.. “جسور” لتوفير 200 فرصة عمل لذوي الإعاقة

الفائز الأول بـ”ستارتب ويكند” غزّة.. “جسور” لتوفير 200 فرصة عمل لذوي الإعاقة

4 ثانية
التعليقات على الفائز الأول بـ”ستارتب ويكند” غزّة.. “جسور” لتوفير 200 فرصة عمل لذوي الإعاقة مغلقة
0
حجم الخط
    شارك عبر

مشكاة – صابرين عزيز

“إما أن نكون أو لا، وكنّا في لحظات تحدي مع ذواتنا قبل الآخرين” بهذه الكلمات بدأ الشاب بدر مصلح (32 عامًا) من الفريق الفائز في ستارتب ويكند “جسور” بوصفه للعمل الذي خاضوه في الحصول على المركز الأول، متناسين الإرهاق البدني والنفسي الذي أتعبهم عند لحظة الفوز.

ويوضح بدر من ذوي الإعاقة البصرية مشروعه قائلًا “جسور” منصة الكترونية لخدمة العمل وكسب العيش للأشخاص ذوي الإعاقة، عبارة عن موقع الكتروني وتطبيق جوال، يضع الأشخاص في الموقع البيانات المتعلقة بهم كـ”سيرة ذاتية” ومهاراتهم وفيديو مختصر عن هذه المهارات لا يتجاوز الدقيقة الواحدة، في المقابل يتم التواصل مع المؤسسات لتتواصل مع أفرادها حتى يكونوا مستفيدين من خدمات هذا الموقع.

ويتابع، من جهة أخرى يتم التواصل مع الشركات العامة والخاصة والحكومية للإعلان عن وظائفها داخل الموقع بنسبة معينة يتم الاتفاق بينهم وبين الموقع، ويعرض الأشخاص ذوي الإعاقة والمؤسسات التجارية منتجاتهم عبر الموقع الالكتروني مقابل نسبة معينة يتم الاتفاق عليها للترويج، كما يساعد أصحاب المشاريع الصغيرة في التواصل مع الممولين لجلب التمويل.

وعن بداية الفكرة يقول بدر لـ “مشكاة”، “خرجت الفكرة من عنق الزجاجة بعد مناضلة سنوات طويلة في حركة الأشخاص ذوي الإعاقة،  فأخذنا ننظر إلى تغيير واقعنا التي تهيمن عليه المؤسسات ذوي الإعاقة، حتى تم الإعلان عن ستارتب ويكند، فقررنا خوض التجربة”.

وكان قرار الحصول على فكرة جديدة وغير متكرر هو محرك الفريق، الذي تواصل معه بدر ليحصلوا على تكامل، تناقش في البداية مع العديد من الشخصيات الفعالة في المجتمع، حتى وصلوا إلى أ. محمد العلمي الذي دلّهم على فكرة “دعم الأقران” ونفذت في الولايات المتحدة عام 2014 بعنوان “قدرة” فأخذنا بدمجها والتغيير فيها لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة من الحصول على خدمات العمل وسبل العيش.

وتطرق بدر على تعرفه بالفريق قائلًا “في البداية تواصلت معي دعاء قشلان 27 عامًا من ذوي الإعاقة الحركية، تسألني إن كنت سأسجل في المسابقة،  فرأيت أنها قد تكون مفيدة وجديدة لي لذلك تشجعت، وكان أغلب من تواصلت معهم يحبطونها، ثم أضفنا معنا إسراء السمّاك، تخصص لغة انجليزية، وهي من مناصري ذوي الإعاقة، كانت متحمسة جدًا لهذا الأمر وشجعتنا على العمل والعطاء فتواصلنا جميعنا في آخر لحظات التسجيل وسجلنا وانتظرنا حتى وصلت رسالة من الفريق المنظم للحدث”.

بدورها تقول إسراء السماك 22 عامًا” عملنا بروح الفريق لمدة ثلاثة أيام حتى نننجز العمل، جمعتنا الصداقة والدورات التدريبية، جاءت الفكرة من المعاناة والشعور بذوي الإعاقة، وننظر إلى تمكين 200شخص في الحصول على عمل وربطهم في سوق العمل”.

ومن المقرر أن، يتأهل الفائز الأول للمسابقة العالمية مباشرة، دون الخوض في مراحل الاختيار، كما يحصل على تذكرة سفر لحضور مؤتمر الفعالية العالمي في دبي، بالإضافة إلى جوائز مقدمة من شركة جوال موزعة على ثلاث مراكز، الأول يحصل على 3000شيكل، والثاني 2000شيكل، أما الثالث 1000شيكل.

وفعالية Startup Weekend هي نشاط موجود في مئات المدن حول العالم، مدته 54 ساعة تبدأ بعرض المشاركين لأفكارهم الريادية وتنتهي بتقييم هذه الأفكار أمام لجنة التحكيم، وثم العمل والاجتهاد على دراسة الفكرة بشكلٍ أفضل وبناء النماذج الأولية ومحاولة إثبات صحة الفكرة وجدية الفريق ووجود زبائن حقيقيين يرغبون بشراء هذا المنتج أو الخدمة.

وبدأ الحدث الأول من نوعه على مستوى العالم، يوم الخميس، من قطاع غزة، لمدة ثلاثة أيام، بمشاركة 45 شخصًا من ذوي الإعاقة و 35 من أشخاص آخرين لديهم أفكار تخدم الفئة المستهدفة، من أصل حوالي 500 طلب تقدموا للمشاركة كان أكثر من 170 طلبًا منهم للشباب ذوي الإعاقة.

وتأهلت عشرون فكرة للتحدي في اليومين الثاني والثالث من بين الثمانين، بعد شرح الأفكار خلال دقيقة والتصويت لها في اليوم الأول، بالإضافة إلى دمج الذين لم يحالفهم الحظ في فريق مع الفائزين، برعاية عدد من المؤسسات المتخصصة، وشركة جوال، بالإضافة إلى منصة “مشكاة لريادة الأعمال” كراعي إعلامي.

Facebook Comments
عرض مقالات ذات صلة
Load More By فريق التحرير
Load More In تقارير
التعليقات مغلقة

بامكانك الاطلاع على

صندوق ابتكار يعلن عن الاستثمار في Receet

رام الله، فلسطين (25/03/2019) – أعلن صندوق ابتكار في الخامس والعشرين من آذار، 2019 عن…