الرئيسية أخبار اكسبوتك2017 ماذا قالوا عن اكسبوتك 2017؟

ماذا قالوا عن اكسبوتك 2017؟

4 ثانية
0
0
حجم الخط
    شارك عبر


مشكاة/صابرين عزيز

بين زوايا مليئة بالأفكار والشركات على مساحة واسعة من أرض الشاليهات، في أسبوع فلسطين التكنولوجي، أخذت المهارات تعرض قدرتها في التسويق لأفضل ما لديها للخروج بطريقةٍ لإقناع الجمهور بمنتجاتهم، والتطور الذي يركض إلى العالمية في أحضان العرض.

وبمشاركة عشرين شركة في مجال تكنولوجيا المعلومات وخمس من الجامعات، أعلنت اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية “بيتا” عن افتتاح معرض “اكسبوتك” لدورته الرابعة عشر في قطاع غزّة والضفة الغربية، تحت شعار “الابتكار والاستثمار” بتاريخ 11ديسمبر الجاري، على مدار ثلاثة أيام، برعاية رسمية من قبل مجموعة الاتصالات الفلسطينية “Paltel Group” وبنك فلسطين تحت رعاية فضية، بالإضافة إلى أن الراعي الإعلامي للحدث منصة “مشكاة” لريادة الأعمال.

 

زيارة الوفود

وقال وكيل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، سهيل مدوخ، إن “المعرض يشكل إضافة نوعية لأصحاب الأفكار الإبداعية، والعمل عن بعد، بتركيزه على المهارات والقدرات أكثر من تسويق المنتجات، والاهتمام بالمشاريع لتتحول إلى أعمال عالمية، كما أن عمل الحاضنات بطريقة متشابكة معًا يعطي انطباعًا إيجابيًا أن العلاقة تكاملية وليست تنافسية”.

وأضاف مدوخ، أن وزارة الاتصالات تدعم موضوع ريادة الأعمال، من خلال بناء الاستراتيجية الوطنية، واطلاق ” البوابة الالكترونية لرياديين الأعمال” لزيادة التشبيك بين الحاضنات مع ريادين الأعمال، متأملًا أن تحقق إضافة نوعية من خلال مشاركة الجميع في هذا الأسبوع، والتركيز أكثر على المحتوى.

وبدوره، يرى رئيس الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية، رفعت رستم، أن وجود “مشكاة” كفكرة ريادية رائعة لرؤية الجانب الإعلامي؛ خاصة في ظل تشوق الناس لمعرفة ماذا يجري في ريادة الأعمال، موضحًا، أن واقع الريادة ينمو بسرعة من خلال الحاضنات التكنولوجية، وتشجيع الرياديين وأصحاب الأفكار المبدعة، كما أن لهذا المعرض دور، حيث استطاع أن يتوج أفكار الرياديين بالحضور ليعزز مفهوم الريادة.

وأوضح عضو مجلس إدارة “بيتا” محمد أبو نحلة أن القائمين على المعرض هذا العام قاموا بمراعات الأقسام الموجودة في العالم كافة، من هارد وير، سوفت وير، وما إلى ذلك، وتنظيمها في أقسام مختلفة حتى يسهل وصول المعنيين إليها، بالإضافة إلى مشاريع الرياديين في ملحق المعرض، والتركيز على توفير جميع الأدوات اللازمة رغم الظروف الصعبة التي نمر بها في فلسطين خاصة في قضية القدس.

وعن زاوية ذوي الإعاقة، قال أبو نحلة ” هذه المرة الأولى التي تشارك فيها هذه الفئة بالـ” اكسبوتيك”، ومن المفروض أن يكون لهم دائمًا دور في أي معرض للمشاركة كنموذج يحتذى به، وتعزيز إضافتهم إلى المجتمع من خلال توفير الأدوات التي يحتاجونها”.

 

آراء الزوّار

ومن بين الزوّار، علّق محمود جودة قائلًا” هذا الحدث الجميل يعكس صورة غزّة بشكل حضاري، ومواكبة للتطور التكنولوجي سواء على صعيد الأعمال أو الأبحاث والتطبيقات، لذلك نتمنى أن تستمر هذه الصورة وتكبر، ومن واقع زيارتي في السنوات السابقة أرى أن الحضور بازدياد، وعدد من الناس المتخصصين الذين يقبلون على المعرض للاستفادة، على صعيدي الشخصي، أرى شركات التدريب بما يخدم عملي”.

ويرى هيثم أبو شعبان من “الوطنية موبايل”، أن الـ”اكسبوتيك” لهذا العام يتميز بكم كبير من الشركات المشاركة أو الشباب المساهمة من خلال الحاضنات وغيرها، “والمميز لنا في الوطنية أننا نشارك لأول مرة في غزة، ووجدنا اهتمام كبير من الشباب، ونتمنى أن يكون المعرض لهذا العام متميزًا، ويكون عبارة عن عمل وليس فقط معرض” مضيفًا.

من جانبه، عقب الزائر خالد صافي، على المعرض قائلًا ” إن الـ”اكسبوتيك” يحاول إيجاد نظرة جديدة في قطاع تكنولوجيا المعلومات ليعطي للعالم في الخارج أن فلسطين فيها إبداع وتكنولوجيا برغم الأحداث الجارية، والكثير من القضايا السلبية التي تتعرض لها القضية الفلسطينية”، لافتًا إلى الكم الكبير من الاهتمام التكنولوجي الذي يتصدر الحدث، والتنافسية والاهتمام بريادة الأعمال.

أما موناليزا المصري تقول، “حضرت الحدث على مدار الثلاثة أيام لأول مرة، التطور التي وصلت إليه غزّة جميل، يعطي فكرة أننا متطورون من شركات ورياديين بالتميّز، والمشاريع شبه العالمية بأفكار جديدة تحل مشاكل تعاني منها غزّة والوطن العربي، وهذا المعرض يعطي فرصة للتسويق والإعلان عن هذه المشاريع”.

Facebook Comments
عرض مقالات ذات صلة
Load More By صابرين محمد عزيز
Load More In اكسبوتك2017

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

بامكانك الاطلاع على

شبكة فسحة الفلسطينية .. إضافة نوعية لعالم التسويق الإلكتروني

بعد تعب ستة أعوامٍ من المنافسة والإبداع المصحوبين بالتفكير العميق في ليالٍ متواصلة؛ نضجت ش…